Pin It
BIGtheme.net http://bigtheme.net/ecommerce/opencart OpenCart Templates
الرئيسية / متفرّقات / بائع متجول ينتحر حرقا بسبب معاملة البوليس
انتحار

بائع متجول ينتحر حرقا بسبب معاملة البوليس

تونس- الآن نيوز
لقي مساء اليوم الجمعة المواطن عماد غانمي حتفه في المستشفى الجامعي بصفاقس، متأثرا بجروحه بعد اضرامه النار في جسده عشية العيد.
وبحسب تقارير إخبارية متطابقة فقد أضرم عماد (49 عاما) النار في جسده بعد تعرضه للتعنيف من طرف دورية أمنية بحسب ما تم نقله عن أسرته.
ووفقا للمصدر ذاته فقد أوقفت دورية أمنية بمعتمدية الحنشة من ولاية صفاقس، نهاية شهر رمضان الماضي، عماد غانمي وحجزت البضاعة التي كانت بحوزته إضافة إلى دراجته النارية، كما تم تعنيفه وإهانته وهو ما دفعه إلى إضرام النار في جسده أمام أحد المقرات الأمنية في المنطقة احتجاجا على معاملة البوليس له. ولم تصدر وزارة الداخلية إلى حد الآن أي بيان لتوضيح ملابسات هذا الحادث.
يشار إلى أن عماد هو في الأصل أستاذ مساعد رياضيات جامعي وأب لثلاثة أطفال، وعمل أستاذا متعاقدا في إحدى جامعات صفاقس بعد عودته من فرنسا، واضطر بعد انتهاء مدة عقده إلى العمل بائعا متجولا تفاديا للبطالة.

شاهد أيضاً

1

خاصّ/ معتصمو الكامور يسحبون مولدات الكهرباء والماء من منطقة الكامور ويغادرون نحو تطاوين

تونس-الآن نيوز أفادت مصادر خاصّة بتنسيقية اعتصام الكامور في تصريح لـ “الآن نيوز” ان مجموعة ...